شعر

صورتك الأولى

عزة مسعود

درب عينيك على أن

ترى الأشياء في صورتها الأولى،
لنرى من منها يحتفظ ببريقه.

وليصبح الطعم أكثر حيوية،
انزع معي الملح وقطع السكر.

قميصك.. اخلعه ،
ودع جلدك للشمس تجفف عرقك المعطر.

نظارتك ضعها جانباً
وتلمس معي الخطوة دون سقوط.

خصلات شعرك الممشوطة للأمام اتركها تسقط،
وقطرات الماء الأسود.. تختفيان معا.

وقدمك هذه.. اخلعها لأحملك نحو النافذة.

ثم افتح فمك..
ليمر الهواء بين فراغات أسنانك المثبتة بمشابك لأعلى،

وحده الفراغ يحدد ملامحك الآن.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق