شعر

كم مر من الوقت عليك

عصام عبد المحسن

كم
مر من الوقت عليك
و أنت بعيد
مازالت كعكتك الحجرية
تتوسط
قلب الغابة
وطيور الصباحات الجديدة
كلما
أفردت أجنحتها
أصابتها
لدغات الثعابين
ونظرات القناصة
كل الممرات المؤدية لقلبك
مزروعة بالسهام
مرشقة بالبنادق
وأنت …
المحاصر هناك
فوق سريرك الأبيض
تلمح
بطرف عينيك
الألوان المستأنسة
صور الأقمار المتحركة
حولك
تنتظر الرفقاء
القادمين إليك
بنصف الرغيف
ونصف العناد
وكل الوداع
لتمنحهم..
بعض كلماتك
عتاد
لتشد من عضدك
العليل
فتقاوم
رحيلك المباغت
فوق طاولة البيع
وتقاوم
طعنات أخيك المخادع
تفتح شرفتك البيضاء
على الميدان
لتشاهدنا
حول النصب التذكاري
نهتف
للبقاء
حول الكعكة المناضلة
نهشم الخوف
فلا ترى
سوى الكعكة الفارغة
من الطين المحترق
من الزروع الخضراء
من العصافير
وأسياج العبور الجبري
تحيطها
وإشارات مرور الدم
جميعها سوداء
أبواق سيارات الإسعاف
تدور حولها
تعزف لنا
النشيد الوطني
كل الوقت
يا سيد الكلمات
يا أيها الجنوبي
عد للهناك
فالشمس رحلت
خلفك للجنوب
وأسفل أطلال الكعكة
نامت…
جوارك

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق