دراسات و مقالات

الخروج من التمثال الخشبي


السعيد عبد العاطي مبارك 

الشاعر و الكاتب المسرحي ناجى عبد المنعم – 1964 م
( المبدع لا ينتمى وانما ينتمى اليه )
كلما اختلى بالموج الأليف على شاطئ البحر
شرع فى بناء مدينته الفاضلة من الرمـــــــل
المحب والقواقع والأصداف المنتاثرة!!
فتفجؤه الريح العاتيه وتغرق الحلم فى
اليم ..فيعاود .. وتعاود ولا مرفأ للعبة
الأبدية.
فاليه وحده أهدى واو العطف بين
الموتتين … ناجي عبد المنعم
القلق المقلق
الموج الذى لايهدأ 
—————- 
( هذا الملف اهداء الي زوجته الشاعرة ” الهام شحاتة ” عارفة موهبته و فضله كي تضيف لنا قيمة الي ماهيات موضوعنا الذي بمثابة تعريف عن عالمه الخصيب بلا حدود . . . !! ) .

عندما نتأمل مفهوم الشعر العربي و أغراضه من خلال منظور الأدب كفن للفن و للمجتمع الذي يرصد و يعالج القضايا الانسانية فهو نتاج المشاعر المؤثرة و الصادقة بكل أطيافه الفصحي و العامي الشعبي و الزجل و بشكل القصيدة العمودي و التفعيلي الحر . 
بل أنواع تجديدة في الشكل و الموضوع تستوعب حركة الحياة مع التطور وسط التقنيات الحديثة و المدنية بصخبها و تراثها .
نتوقف مع الشعر العامي منذ ارهاصاته الأولي و ابن عروس و ابن النديم و بيرم التونسي و فؤاد حداد و صلاح جاهين و بخيت و الأبنودي و سرور , و أحمد فؤاد نجم … و غيرهم كثيرون . 
و هذا واحد من فرسانه ” ناجي عبد المنعم ” فهو شاعر موسوعي و لم لا حتي زوجته الشاعرة الهام شحاتة فبيته سوق شعري يفوح بعبق القصيد حيث ملكة الانشاد تلازم ربة الشعر و الجمال حيث مسيرة الحب مع موكب الحياة . 
و من غزير انتاجه الي المكتبة العربية :
24 ديواناً شعرياً، وست مسرحيات، وتسعة كتب متفرقة ما بين دراسات ورباعيات ومساجلات، وغيرها . 
نعم أنه عاشق البحر و ملهمه الذي يوشوشه مع حديث الصباح و المساء يحكي أسراه و يتلمس نبوءته و يرتدي موجه عباءة تكشف هالات من متغيرات الأحداث هكذا يمر بين متتاليات النهر مع فضاءات الروح عبر نداءات الشاطيء .
فيقول شاعرنا عبد المنعم ناجي :
كنت ابتسم
واضحك ساعات
لو هد موجك قلعتى
اللى بنيتها من رمالك ع الشطوط
وارجع الملم رمل شطك من جديد
واجمع صدف

نشــــــــأته :
———— 
ولد الشاعر و الكاتب المسرحي و الصحفي المصري ناجى عبد المنعم عبد القادر العدل في عام 1964 م
– بمدينة دكرنس – الدقهليه – مصر العربية ، و مقيم بالقاهرة . 
و هو شاعر عامية وكاتب مسرح ، رئيس مجلس إدارة دار النيل والفرات للنشر والتوزيع .

الأول : ( الأعمال الشعرية الكاملة ) ويحتوى على ستة دواوين شعرية هى :-

1 – نوبة جنون ( صدر من طبعتين الهيئة العامة لقصور الثقافة 2000 ، دار بداية للطبع والنشر2015 )
2 – أسفار الخندريس ( صدرت الطبعة الأولى عن دار بداية للطبع والنشر 2015 )
3 – ترتيل الفوشيا لأنواع الحب ( صدرت الطبعة الأولى عن دار بداية 2015 )
4 – الخروج من التمثال الخشبى ( صدرت الطبعة الأولى عن دار الشربينى 1988 – والطبعة الثانية عن دار بداية 2015
5 – ليه قلبى قادر يكرهك ؟! ( صدرت الطبعة الأولى عن دار بداية 2015 )
6 – قابلينى تحت المشنقة 2017

المجلد الثانى ( ترتيل البوستات الصباحية لأنواع الحب ج . 2 )
ويحتوى على أربعة دواوين شعرية هى : –
1 – ثورة القلب ( طبعة أولى 2017 )
2 – السلطانة ( طبعة أولى 2017 )
3 – أميرة الحواديت ( طبعة أولى 2017 )
4 – النخلة العراقية ( طبعة أولى 2017 )

المجلد الثالث ( ترتيل البوستات الصباحية لأنواع الحب ج. 3
ويحتوى على أربعة دواوين شعرية هى :- 
1 – فاتنة الفرات والنيل ( طبعة أولى 2017 )
2 – أميرة الفراشات ( طبعة أولى 2017 )
3 – درة بنات الحور ( طبعة أولى 2017 )
4 – جميلة الجميلات ( طبعة أولى 2017 )

و ما أكثر الوظائف الاشرافية و التكريمات و الجوائز و هذا موضوع يحتاج الي بحث منفصل حتي لا نرهق القاريء الكريم عن جوهر الموضوع الذي ينم عن شاعريته المفعمة بظلال الحب و النزعة العاطفية الغنائية . 
عضو مؤسس بالنقابة العامة للشعراء والمبدعين بمصر 2013 
و أصدر ورأس تحرير مجلة هلوسة الفكاهية عام 1990
و رئيس نادى الأدب ببيت ثقافة دكرنس 1991
و كاتب صحفى حر بمجلتى ( صوت فلسطين – السلام العربى ) 1996
وعضو مؤسس بالاتحاد العالمى للشعراء والمبدعين بمصر 2013

و قد حصل علي المركز الرابع فى مسابقة شعر العامية التى نظمتها 
جريدة أخبار الادب عن قصيدة ( الخوف شريعة المغترب )
عام 1995
و المركز الاول فى مسابقة التأليف المسرحى عن مسرحية
( محاكمة ميت ) الصادرة عن الهيئة العامة للكتاب1996
و جائزة الديوانية بالرياض المملكة العربية السعودية عن
قصيدة ( الشرخ عامل أبلكيشن للصور ) عام 1995
و شهادات تقدير فى مناسبات ابداعية مختلفة من ( جريدة
أحوال مصر النهارده – اقليم شرق الدلتا الثقافـــــى –
الهيئة العامة لقصور الثقافة – مهرجان الجنادرية 
بالسعودية – ثقافة الدقهلية – جمعية الاعلامين المصرية .

فقائمة الانجازات و العطاءات و الابداعات الفنية و الثقافية تطول و يطول ذكرها هنا فنحن لا نخرج عن موضوعية شاعريته المتميزة كلمة و معني و موسيقي يلقي الأضواء علي تراتيله مع ثياب الفجر الوليد كي ينتصر الحق من خلال رسالته الانسانية بجانب الفنون الجميلة التي هي حصاد الذات .

مختارات من شـــــــعره : 
———————— 
يقول شاعرنا الكبير عبد المنعم ناجي في قصيدة فلسفية جدلية تأملية ذات دلالات جمالية تعج بالمفردات اليومية و الصور البيانية المفعمة بالخيال و الواقع يدندنها علي صدي ايقاعاته التي تتناغم مع حالة رمزية بطلها ( البحر ) الذي يذخر بالكثير و يعطي الكثير بلا حدود و توقف ممتد مواله مع الشط يغازل محبوبته عندما يزور شعاع الشمع مرفأه عائدا بكل الهموم و الأحلام في تجدد ، راسما لنا لوحاته الفنية و المصبوغة بالأصالة و التراث يوظف الأسطورة تراتيل من المساء في عبقرية تمزج القديم وصلا بروح المعاصرة في توازن تستقيم له صيرورة الوجود هكذا ينطلق بنا :

كنت ابتسم
واضحك ساعات
لو هد موجك قلعتى
اللى بنيتها من رمالك ع الشطوط
وارجع الملم رمل شطك من جديد
واجمع صدف
وام الخلول

وشويه من حصو الطريق
وابنيها قلعة من جديد
وارفع جاروفى
وبالوناتى
وجردلى
وكأنى أنقذت الغريق
اضحك قوى
وارقص ساعات من فرحتى
علشان أنا
حققت حاجه بحبها
بس انت برضه للأسف 
بتجينى تانى تهدها
وكأننا بنلعب سوا
طفلين فى نفس السن
نفس الحلم
نفس الانتماء
وانا كل صيف باكبر سنه
وانفض همومى عن الكتاف
وانزل واجيلك انما
شايل فى صدرى وبين ضلوعى
نفس قلب الطفل من
غير الرتوش
لا السن غيّر ضحكته
ولا حتى هم القلب فرّق فى الهوى
بين الوشوش
نفس المكان
نفس الهوا
– وبتاع السميط –عربية الدندرمة
البالونات – العوامات
والناس بتخلع عن كتافها
هدوم هموم المستحيل
ويعيشوا لحظة ف حضرتك
زى العصافير ع الشجر
سابت حياتها وعشّها
غسلت بنور الصبح همّ الليل
وطارت فى السما
تعمل حاجات بتحبها
وانت اللى حافظ مركزك
من أد ميت مليون سنة
تلعب معانا لعبتك
احنا بكل الحب نبنى ع الرمال
قلعه وبيوت
وانت بكل الغل –
تيجى تهدها

مع قصيدته التي بعنوان ( حرب شوارع ) و هي من ديوان – أسفار الخندريس –تجسد يوميا الميدان و أحداث الثورة بكل أطيافها يسترجع موقف زرقاء اليمامة في الكشف عن نبوءة المغني بين جحافل الوادي من بعيد يرقب الصراعات عبر العصور كطوق نجاة … يقول الشاعر الكبير عبد المنعم ناجي :

زرقاء خلاص 
قطعت لسانها وخضّبت –
بالدم تجويف الكفن
والموت بيخنق فى الزمن
ابدر سوادك جوه ليل الغربه –
واتاخر ياليل
خد من سواد النن ترنيمة –
النبوءه المستحيلة وابتدى
بنزع الرموش
لملم خيوط الشمس –
وانذف ع الشروق
اّخر بقايا الدم من – 
قلب الوطن
انزع حياءك وابتهج
لا انا م اليمامه ولا انت من – 
فجر التاريخ
أنا وانت خط ومنحنى
ماشيين فى عكس الاتجاه
موتك أكيد
وانا موتى قالت رؤيته – 
زرقاء زمان
بس التقاء كفنى وتابوتك مستحيل
أنا جثتى شالها الملايين –
من ضحايا سطوتك
وانت الكلاب
نهشت خيوط
كفنك وطفوا شمعتك !!
ياليل طويل
لملم شعورك من على كتاف الزمن
وامسح بمنديل السذاجه لهفتى
وانقر على باب الغروب
استسمحه
يطلق سراح الفجر للزمن الجديد
اشرب من النيل والفرات
واغسل خدود الأهرامات
واعزف نشيد المارسيليز
واسحب فى غمضة عين شريط الذكريات 
( سيزيف – وجان بول مارا – ودى صاد – 
فاسكو داجاما – البحترى – سيمون بوليفوار –
ستالين – تسليمه نسرين – معتقل
أحمد ديدات – البنا – ناصر –
واغتيال حلم السادات – اعطاء
صفة قاضى لظباط المباحث
والنظام ………………….)
أنا وانتى خط ومنحنى
ماشيين فى عكس الاتجاه
أنا خط داير فى الشوارع
والحارات
يجمع فتافيت الصور
ويلملم الشوق م الوشوش
للحرب أو / 
للثورة أو /
حرب الشوارع /
والوحوش /
وانت ابتهاج المنحنى –
راسم على جبين الضيا
حافر حصان
وغبار مرمات الجيوش
( والحاكمية بتنهش الدم الوليد
من ناحية –
وبترمى لسذاجتى من هناك
وجه البشوش )
أنا وانت خط ومنحنى
أشباه كيان فى المسأله
من غير دليل
أو معطيات
ويبرهن الدم اللى سايل فى الميدان
اللوحه فاقت لاكتمال
بس الحقيقه للأسف
بعد اكتمال اللوحه صرنا نقطتين
تايهين فى تكتيف الوشوش
من غير رتوش

و بعد هذا العرض و هذا الطرح بمثابة مدخل الي عالم شخصية الشاعر الموسوعي ” عبد المنعم ناجي ) صاحب دائرة المعرفة و الثقافة و الفنون و قائمة التكريم و الجوائز و الاعمال الاشرافية يطول حصرها و لكن حاولنا نختصر مسيرته مع موكب الابداع الفني المتميز فهو رائد الكلمة شعرا و نثرا و مسرحا بجانب النقد و الدراسات الأخري التي ترك لنا من خلالها بصمات تنطق بالحق تفتح نافذة للمتلقي الجيد دائما .

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق