شعر

مُلْتَاعٌ

أديب عدي

بِأَدَبٍ نَبَسَ قَوْلاً وَ هْوُ مُسْتَمِعٌ ѳѳѳ لِلْكَلِمَاتِ الَّتِي تُصْغَى وَ تُسْتَمَعُ

عِنْدَ الْحَدِيثِ جَاءَ الْهَمْسُ مُرْتَفِعاً ѳѳѳ وَ صَوْتُ نَجْوَاهُ صَمْتٌ حِينَ يَرْتَفِعُ

يُخْفِي كَلَاماً عَنِ الْأَقْوَامِ مُبْتَدِعاً ѳѳѳ فَتَابَعَ الْمَدَى مَسْعَى الَّذِي ابْتَدَعُوا

فَسَمِعُوا رَفَّ جَفْنٍ حِينَمَا مَنَعُوا ѳѳѳ رَفِيفَ لَحْظٍ وَفَى قَولاً وَ يَمْتَنِعُ

كَأَنَّ عَيْناً تُجْلِي ظُلْمَةً تَبَعاً ѳѳѳ حَيْثُ الْعُيُونُ سَنَتْ وَمْضاً، لَهَا التَّبَعُ

حَتَّى إِذَا صَاغَ الْأَلْفَاظَ مُنْقَطِعٌ ѳѳѳ قَالَ الْعِبَارَةَ نُطْقَ الْفَهْمِ فَانْقَطَعُوا

وَ اشْتَاقَ مَنْ كَتَمَ النَّجْوَى لِمُنْدَلَعٍ ѳѳѳ هَمْسٌ يَمُدّ الصَّدَى وَ الْوَجْدُ مُنْدَلِعُ

وَ الصَّمْتُ لَا يُخْفِي الْأَصْوَاتَ مُنْطَبِعاً ѳѳѳ فَنَبْضُ جَفْنٍ كَفَى أَقْوَالَ مَنْ طَبَعُوا

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق