شعر

وضاع الحلم

جاسم محمد الدوري

وأنت تنسج حلمك
بخيط من الرجاء
في خارطة الوجد
تذكر أن هناك
اشواك مزروعة
واحذر أن تخدش اقدامك
فلا تمشي عاريا
فلا يفيد الندم
ساعة زكام
ومازال الوقت باكرا
ف المحطات بعيدة
والطريق طويل
وما بين وجدك والحلم
أيام عصية
تحمل أسئلة كثيرة
في ذاكرة الأيام
واجوبتها صعبة المنال
وانت حديث عهد
لم تبحر من قبل
شراعك من ورق
والريح عاتية
والموج لايعرف خله
ساعة غيض
فأين انت من هذا
وانت في أول الخطو
والضباب يزكم النوافذ
قبل بضع وقت
دون جواز سفر
واعتلى صهوة الدروب
في غفلة من يقظه
وراح يهدد العابرين
لمواعيدهم المؤجلة
مذ قطع القلب
بطاقة حضوره باكرا
قرب محطات العشق
وراح يعلل بقائه بالأنتظار
انه سيأتي لا محال
مهما جار الغرباء
وتعسرت ولادة غد اخر
يحمل في جيوبه
ساعة فرج

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى