شعر

أتراني حقا أشتاق

د.أسامة شاكر

أتراني حقا أشتاق
والقلب يعيش الأشواق
اترى ستحقق يااملي
لقيا من تضوي الأحداق

دنيا للفرح مودتها
وسعادة حب وعناق
والحسن يراقب بسمتها
فتراه لعين ينساق

لااحلم لكن يغمرني
إحساس صدوقٍ وخلاق
أني سيُزف إلى قلبي
منها إحساس خلَّاق

إن قلت بأني اعشقها
لازلت ككل العشاق
لكني تقت لجنتها
وأحن لفضل الرزاق

يحمل وجداني لهفتها
وجناني يبدي الأخلاق
والشعر يخط محاسنها
أبهى ماتحوي الأوراق

تزهر في الروح معيتها
فتفوح بعطر رقراق
وتسر النفس بصحبتها
فتجود بغيث غيداق

لاشئ يسامي رقتها
كي تدنو منها الأعراق
يكفيها أن بنظرتها
تثمر بالنخل الأعذاق

إن غنت اوقفت الدنيا
وطيور الكون على ساق
وتراقص نحل حدائقها
كلٌ قد حاز الترياق

وأنا في الكون انا منها
لحنان صافِ تواق
وشفيعي أني أحملها
بالصدر وفوق الأعناق

أتراها سوف تسامرني
كالبدر ونجم الٱفاق
أو كاللؤلؤ تروي عني
حبا يجتاح الأعماق

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى