شعر

أتانا صبحنا جذلا

د.أسامة شاكر

أتانا صبحنا جذلاً
يعانق نبضة فينا
يحرك بسمة منا
تسطرها مٱقينا
تغردها ضمائرنا
وتنقلها الشرايينا
إلى دنيا نجملها
بباقات الرياحينا
بزهر فاح يسحرنا
بعطر صار يكفينا
هنيئاً للذي أضحى
بقلب عاشق حينا
وحينا يبذل الحسنى
بإخلاص لها دينا
فذاك الصبح مبتهج
وبالنسمات ٱتينا
ليتركنا بلا خجل
ولاوجل يعادينا
بنور الشمس يغمرنا
فيهوى الطير وادينا
وينساب الندى عذبا
زكيا كاد يحينا
بلاهم ولاغم
فدفء الحب يحميينا
وفرح الكون يغمرنا
ورقص الورد يرضينا
على لحن له طرب
يغذينا ويشجينا
ويطعمنا رضا نفس
وبالأحلام يروينا
فجد ياصبحنا الأوفى
بٱمال ستعلينا
وطب روحا فما زالت
بنا روح ستبهينا

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى